إلقاء القبض على شخص يحتال على المواطنين ويهدد ضحاياها بمنصبه المزعوم

 الرئيسية أخبار الوزارة 

ادعت إحدى المواطنات إلى فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق بأنها قامت بتعيين محامي للدفاع عن ولدها المحكوم، فقام بالنصب والاحتيال عليها بمبلغ مليون ومائتي ألف ليرة سورية بالاشتراك مع شخص آخر وتوارى عن الأنظار إلى جهة مجهولة .

ونتيجة البحث وجمع المعلومات عنه تمكن فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق من إلقاء القبض عليه ، وتبين أنه يدعى ( م.ح)،عثر بحوزته على عدة بطاقات تحمل صورته الشخصية وبأسماء مختلفة، وأختام مزورة وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على النصب والاحتيال على المواطنة المذكورة، وأنه قبض منها مبلغ مليون ليرة سورية على دفعات بحجة قيامه بالطعن بالحكم الصادر بحق ولدها ، منتحلاً صفة قاضي مستشار ومستخدماً البطاقات المزورة التي بحوزته.

كما اعترف بإقدامه على تزوير العديد من الأوراق والوثائق الرسمية بالاشتراك مع أشخاص متوارين مقابل المنفعة المادية باستعمال أختام مزورة، منتحلاً صفتي ( قاضي مستشار، ومحامي ) باستخدام كروت محاماة مزورة وعدة أسماء وهمية.

واعترف بمحاولته غصب بعض العقارات بطريقة تزوير العقود، وإقدامه على ارتكاب عدة عمليات نصب واحتيال من خلال تهديد ضحاياه باستخدام نفوذه المزعوم بإيذائهم إذا أقدموا على الشكوى ضده لأية جهة أمنية.

تم مصادرة الأجهزة والأدوات المستخدمة في عمليات التزوير، ومازالت الأبحاث مستمرة عن المتورطين ويجري العمل على تقديم المقبوض عليه مع المصادرات إلى القضاء المختص .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 4862