اعتديا على طفل بالتاسعة من عمره وقتلاه .. وشرطة ناحية مسكنة تلقي القبض على الفاعلين

 الرئيسية أخبار الوزارة 

تقدّم أحد مواطني بلدة مسكنة في الريف الشرقي لمدينة حلب بادعاء إلى شرطة ناحية مسكنة يتضمن فقدان ولده البالغ من العمر تسعة أعوام، وعدم العثور عليه.

ومن خلال البحث والتحري عن الطفل المذكور عُثِر عليه وهو مفارق الحياة ضمن أحد الأبنية المهجورة في ناحية مسكنة، وبالكشف الطبي على جثة المغدور تبين بأنه قد تم الاعتداء عليه جنسياً وعلى الفور ومن خلال المتابعة المباشرة من قيادة شرطة المحافظة وتعزيز الدوريات لكشف الجرم المرتكب تم حصر الشبهة بشخصين، ومن خلال البحث عنهما تمكنت إحدى دوريات شرطة ناحية مسكنة من إلقاء القبض عليهما، وبالتحقيق معهما ومواجهتهما بالأدلة اعترفا بإقدامهما على الاعتداء جنسياً على الطفل المغدور وقتله بواسطة ضربه بحجر كبير على رأسه مما أدى إلى وفاته.

وبحضور قاضي صلح مسكنة ومدير منطقة منبج قام المقبوض عليهما بتمثيل الجريمة، واتخذت الإجراءات اللازمة بحقهما، ويجري العمل على تقديم الجناة إلى القضاء لينالا جزاءهما العادل .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 1507