اكتشاف ملابسات جريمة قتل المغدورة ( نعمة ) في دير الزور والقاتل يعترف بارتكابه الجريمة بتحريض من ابنتها

 الرئيسية أخبار الوزارة 

 اتصل أحد المواطنين بقسم شرطة حي الثورة في دير الزور وأخبرهم بوجود جثة لامرأة مقتولة ضمن منزلها في حي الثورة، فتوجهت على الفور دورية من القسم إلى المنزل المذكور، وشاهدت جثة امرأة بالعقد السادس من العمر مصابة بعدة طعنات في الرأس والرقبة، وتبين أن المغدورة تدعى ( نعمة الجرو) وهي مقيمة بمفردها بالمنزل ولا يوجد ما يشير إلى الفاعل، والجريمة يكتنفها الغموض التام.

وبعد جمع المعلومات والتحري الدقيق تمكن فرع الأمن الجنائي في دير الزور من كشف ملابسات الجريمة ومعرفة القاتل بوقت قصير ، حيث اشتبه بشخص يدعى ( عبد . ع )، وقام بإلقاء القبض عليه، وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة اعترف بإقدامه ليلاً على قتل المغدورة ( نعمة) في منزلها بعدة طعنات في رأسها ورقبتها مستخدماً بندقية حربية كانت بحوزته، وذلك بتحريض من ابنتها المدعوة ( اسمهان . ك) بسبب خلاف مع والدتها على ارث منزل، كما اعترف بسرقته محفظة قماشية كانت معلقة برقبة المغدورة تحتوي مبلغ مالي .
تم استرداد المبلغ المسروق من المغدورة، وتم إلقاء القبض على ابنتها التي حرضت على ارتكاب الجريمة ويجري العمل على تقديم المقبوض عليهما إلى القضاء لينالا جزاءهما العادل.

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 284