اللواء محمد الرحمون وزير الداخلية يقوم بجولة تفقدية إلى محافظة حمص

 الرئيسية أخبار الوزارة 

قام اللواء محمد الرحمون وزير الداخلية بجولة تفقدية إلى محافظة حمص زار خلالها برفقة قائد شرطة محافظة حمص بعض الوحدات الشرطية في المحافظة واطلع على آلية العمل فيها وتنفيذها للمهام المنوطة بها في حفظ الأمن والنظام العام .

وأكد خلال اجتماعه مع رؤساء الفروع والأقسام ومدراء المناطق والنواحي في المحافظة على الاهتمام بأمن المواطنين والحفاظ على سلامتهم وحسن التعامل معهم بكل لباقة وتهذيب وإشعارهم بالاهتمام والمتابعة الجدية لقضاياهم ومشاكلهم ، وتعزيز الدور الوقائي لعمل قوى الأمن الداخلي من خلال تسيير الدوريات بمختلف الأوقات ومراقبة المشبوهين وأصحاب السوابق الجرمية ، وكشف الجرائم فور وقوعها وتوقيف مرتكبيها وتقديمهم للعدالة ، وايلاء أهمية خاصة لملاحقة المتلاعبين بالمواد الأساسية المتعلقة بالمعيشة اليومية للمواطنين من (محروقات – طحين – مواد غذائية. . . ) والحرص على تنفيذ القوانين والأنظمة بكل شفافية وحيادية وتسهيل إجراءات الخدمات التي تقدمها الوحدات الشرطية بمختلف اختصاصاتها .

وتفقد اللواء الرحمون خلال جولته أوضاع سجن حمص المركزي وأحوال النزلاء فيه والتقى بعض النزلاء واستمع إلى مطالبهم ، مؤكداً على أهمية تعزيز التأهيل في السجون وجعلها مؤسسات اصلاحية تهدف إلى إعادة تأهيل نزلائها ودمجهم في المجتمع ليكونوا مواطنين صالحين حريصين على مصلحة الوطن.

كما تفقد مديرية الشؤون المدنية في حمص وفرع الهجرة والجوازات واطلع على آلية العمل والتسهيلات المقدمة للاخوة المواطنين في استخراج الجوازات ووثائق السفر ووثائق الأحوال المدنية مشدداً على ضرورة تبسيط الإجراءات وزيادة عدد الكوات لتخفيف الازدحام والارتقاء بالخدمات المقدمة نحو الأفضل .

وزار اللواء محمد الرحمون بعضاً من جرحى قوى الأمن الداخلي في المحافظة مثمناً التضحيات التي قدموها إلى جانب زملائهم في الجيش والقوات المسلحة في سبيل الدفاع عن سورية والحفاظ على وحدة أراضيها ، مؤكداً على تأمين كافة احتياجاتهم وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم ومتابعة شؤونهم .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 881