لا صحة لما تروجه بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن حـ.ادثة وفـ.اة الحدث (محمد) في القنيطرة

 الرئيسية أخبار الوزارة 

انطلاقاً من حرص وزارة الداخلية على كشف الحقائق وإزالة الغموض عن القضايا التي تهم الإخوة المواطنين وبخاصة الجـ.رائم التي تمس أمنهم واستقرارهم، وبعد تناول إحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي منشوراً عن حـ.ادثة وفـ.اة الحدث (محمد خالد . ع) في قرية جبا بمحافظة القنيطرة ادعى فيه كاتب المنشور أن خاله هو من قام بقـ.تله بواسطة سلك نحاسي تم لفه على رقبته وما جاء بنفس المنشور أن ذوي المتـ.وفي ادعوا أنه تـ.وفي نتيجة لدغة أفعى.

ومن خلال التدقيق تبين أن شرطة ناحية خان أرنبة في القنيطرة تلقت إخباراً بوجود حالة انتـ.حار في قرية جبا وأن الحدث المذكور أقدم على الانتـ.حار ضمن المزرعة التي يعمل بها وقام ذويه وبعض الجوار بإسعافه إلى المشفى، وقد حضرت هيئة الكشف الطبي والجنائي وبعد إجراء التحاليل اللازمة على الجـ.ثة تبين أن سبب الوفـ.اة هو القصور التنفسي بطريقة الخـ.نق شنـ.قاً، كما تم التحقيق مع ذوي الحدث المتـ.وفي وضبط أقوال عدد من شهود الحـ.ادثة والذين قاموا بإسعافه إلى المشفى وتبين أنه ليس لهم أي علاقة بقـ.تله وأن جاء بالمنشور هو عارٍ عن الصحة والحقيقة، ولم يظهر على الجـ.ثة أي آثار لسلك معدني أو أي شدة وعنـ.ف وتم تحليل عينة من الجـ.ثة ولم يعثر على أي آثار لأي مادة سـ.مية أو مخدرة.
تهيب وزارة الداخلية بصفحات مواقع التواصل الاجتماعي اعتماد الأخبار من مصادرها الحقيقية وبخاصة ما يتعلق منها بالجـ.رائم والآثار الناجمة عنها، وعدم نشر الأخبار المغلوطة والإشاعات ولا سيما التي تؤثر سلباً على أمن المواطنين واستقرارهم.

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 1812